جبهة سياسية في الأفق، وهذه الأطراف المشاركة فيها!!!

أفادت حركة مشروع تونس، في بلاغ لها، أن اللقاءات التشاورية بين رؤساء وقيادات الأحزاب والتيارات مع شخصيات وطنية وذلك بغرض التأسيس لجبهة جمهورية ديمقراطية وطنية اجتماعية عصرية.

وبيّنت الحركة أن الحاضرين اتفقوا على انتظام هذه اللقاءات وتوسيع المشاورات وفتح الباب للأحزاب والتيارات والشخصيات القريبة فكريا وسياسيا، وكذلك إعداد أرضية دنيا وبناء رؤية مشتركة والقيام بمبادرات في المناسبات القادمة واتخاذ مواقف موحدة من الأحداث الوطنية والإقليمية.

يشار إلى أن الأحزاب المشاركة في هذه اللقاءات تتمثل في مشروع تونس، الاتحاد الوطني الحر، قيادات من حركة نداء تونس، الحزب الاشتراكي، حزب العمل الوطني الديمقراطي، حزب الثوابت، وشخصيات مستقلة.

جدير بالذكر أن هذه المشاورات تهدف إلى تكوين جبهة سياسية وسطية.